عين لا تنام … في العالم الافتراضي

عيناها مسمّرتان على شرقٍ ضائع… وهي ترى، ترصد، تلاحظ كل التفاصيل المتعلّقة بتلك المنطقة المليئة بالصراعات، انها عينا مارينا شما (33 سنة). لا تنام، تسهر، تعمل على تحسين المنطقة لتغدو أفضل، بكلمات ونصوص تسلّط من خلالها الضوء على المشكلات التي يواجهها العالم العربي في مدونة”عين على الشرق” (eye on the East) التي أنشأتها في العام 2011.

ثارت شعوب العالم العربي على أنظمة ديكتاتورية مستبدة، سقطت فكان التغيير في تلك البلاد محتماً. تلك الثورات والتغييرات التي طرأت على البلاد العربية، دفعت مارينا شما الى التدوين، فأنشأت مدونتها الخاصة  “عين على الشرق” ( eye on the East). تتابع مارينا أخبار الشرق الأوسط والأخبار اللبنانية بتأن وتمعّن، لتكتب وتعبّر عن شعورها بكل حرية، “لكي لا يبقى شيء الا ويقال”، تكتب مارينا على مدونتها.
تتناول في مدونتها موضوعات متنوعة، لكن غالباً ما تفضل السياسية والاجتماعية والتاريخية منها. وتعتبر أن “وسائل الاعلام التقليدية لا تهتم أو لا تتجرأ على طرح الموضوعات التي يطرحها المدونون والناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” و”تويتر” في شكل عام، والأفكار التي أعالجها في مدونتي”، تقول لـ”نهار الشباب”: “تلك الأفكار التي نعبر عنها يفكر فيها كل مواطن لبناني، لكنه لا يعبر عنها في وسائل الاعلام التقليدية، لذلك فالأفكار التي نتناولها ليست غريبة عن أي مواطن”.  لا تختار مارينا الأفكار التي تعالجها، انما تكتب عن أي شيء يزعجها، ويستفزها أو أي موضوع تريد أن تكتب عنه وتعبر عن مشاعرها وعن رأيها بكل حرية.
تقول المدونة الشابة انها تعالج موضوعاتها السياسية اللبنانية بلون تتبعه وترى فيه خلاص البلاد، فهي تؤكد انها تتبع اللون السياسي المستقل، رافضة  اي انحياز ان لجهة قوى 8 آذار أو لجهة قوى 14 آذار. وتضيف “أرفض مقولة أن اللبناني لا يستطيع أن يكون بلا لون، لكن هذا لا يعني أني لا أوافق كلاً من قوى 8 آذار وقوى 14 آذار ببعض الأفكار”، لافتة الى أنها ترفض الانتماء الى أي حزب لبناني، اذ تعتبر أن “الأحزاب الحقيقية شبه غائبة عن الساحة اللبنانية”، مشيرة الى أن الأشخاص الذين شاركوا في الحرب لا يمكنهم أن يصنعوا السلام. وتؤكد أن هدفها الأساسي من المدونة هو التقدم بلبنان والعالم العربي نحو الأمام. تكتب مارينا موضوعاتها باللغة الانكليزية، الا أنها لا ترفض نهائياً اللغة العربية، فأخيراً كتبت بالعربية.
لم تواجه مارينا مشكلات بسبب تدويناتها، وتشدد على أنها تتقبل آراء كل القراء، “أنا أعبر عن مشاعري وأكتب بكل حرية، كذلك يحق لأي قارئ أن يبدي رأيه بحرية”، مشددة على أهمية التواصل والتفاعل بينها وبين القراء على المدونة أو على “فايسبوك” و”تويتر”.
عين مارينا شما لا تفارق بلدها والمنطقة العربية التي تنتمي اليها، عين تسهر لتترجم الحقائق التي تراها كلمات مؤثرة تدفع لبنان والمنطقة الى الأمام في مدونتها “عين على الشرق” ( eye on the East).
لمتابعة مدونة مارينا شما:
http://www.eyeontheeast.org

رين بو موسى

This entry was posted in Uncategorized and tagged , , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s