لبنان ثالثاً في مسابقة “انتل” للعلوم

intel-ces-640

نظمت شركة “انتل” بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم الاماراتية وبرعاية منظمة الاونيسكو مسابقة “انتل” للعلوم في العالم العربي
“ISV-AW” 2012. شارك فيها اكثر من 110 طلاب من 11 بلداً عربياً هي الامارات العربية المتحدة والاردن وتونس وعُمان وفلسطين وقطر والكويت ولبنان ومصر والمغرب والسعودية. امتد عرض نتائج المسابقة على ثلاثة أيام في مركز التجارة العالمي في دبي حيث عرضت المشاريع امام الحكام. قدم تلامذة الصفوف الثانوية 69 مشروعاً، توزعوا بين فئات عدة شملت علم الاجتماع والسلوك، الكيمياء الحيوية، الطاقة والنقل، ادارة البيئة وعلومها، الهندسة، علم الرياضيات وعلوم الكومبيوتر، الطب والعلوم الصحبة، علم الأحياء الدقيقة، علم النباتات، الفيزياء والفلك، وعلم الأرض والكواكب.
تنافس التلامذة على جوائز تفوق قيمتها الـ25000 دولار. وفازت الاردنية شذى السباح بالمرتبة الأولى الكبرى بعدما قدمت مشروع تأثير المستخلص الميثانولي لنبتة الريحان على تسمم وتأكسد الكبد. أما المرتبة الثانية فحصلت عليها غدير بنت عبد الله بن حمود التوبي من عُمان عن مشروع استخدام كرب النخيل كبديل للتربة، والمرتبة الثالثة فاز بها اللبناني محمد عسيران الذي قدم مشروع الطاقة الكهربائية اللاسلكية.
وكانت للبنان حصة اضافية من الجوائز، فإضافة الى الجائزة الثالثة الكبرى التي حصل عليها عسيران، فاز بالمرتبة الأولى عن فئة الهندسة الكهربائية والميكانيكية وهندسة المواد، كما فاز اللبناني ديفيد ابو قرص بالمرتبة الأولى من فئة العلوم السلوكية والاجتماعية بعدما قدم مشروعاً بعنوان “قبضة ثور”.
ومن المشروعات المقدمة التي حازت الجوائز الأولى من كل فئة، “قبضة ثور” المقدم من اللبناني ديفيد ابو قرص عن فئة العلوم السلوكية والاجتماعية، “تأثير المستخلص الميثانولي لنبات الريحان على تسمم وتأكسد الكبد” من الاردني شذي علي محمود السباح عن فئة الطب والعلوم الصحية وعلم الأحياء المجهرية والبيولوجيا الخلوية والجزيئيات وعلم النبات، “انتاج وقود الأوكتان باستخدام الكربون المؤين” من المصريين أحمد هاني عبد الرحمن يوسف ومحمود رفعت عبد المعبود عن فئة الكيمياء والكيمياء الحيوية. وفاز مشروع “اطالة العمر التشغيلي للبطاريات الرصاصية واعادة تدوير مخلفاتها” الذي قدمه رامي عاصم قرقوط وخالد عبد الله أحمد آل علي من الامارات عن فئة الطاقة والنقل والادارة والعلوم البيئية. ووزعت الجوائز على الفائزين في حضور وكيل وزارة التربية الاماراتية علي ميحد السويدي، سفيرة الاونيسكو للنيات الحسنة في مجال العلوم حياة سليمان سندي، مدير شؤون شركة “انتل” لمنطقة اوروبا وافريقيا والشرق الأوسط (Director of Corporate Affairs, EMEA) غونتر جونغر والمدير العام الاقليمي لشركة انتل في الشرق الأوسط وشمال افريقيا طه خليفة. وكانت لجنة التحكيم قد قومت المشاريع ووضعت العلامات وفق معايير حددتها الشركة المنظمة.

This entry was posted in Weekly Supplement and tagged , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s