تلة الصليب عادت لبنانية

7700 متر مربع هي مساحة تلة الصليب العائدة الى احضان الوطن بعد بيعها في حزيران الماضي الى الامير مقرن بن عبد العزيز. انتفاضة اهالي دلبتا وثورتهم واعتراضهم على بيع ارضهم لاقت اليوم نتائجها وها هي تعود الى اهل البيت بعدما قدّم الامير مقرن العقارات الاربعة الى مؤسسة خيرية تعنى بشؤون اللبنانيين واللبنانيين وحدهم وتكليف احد لمصارف العاملة في لبنان تخمين هذه العقارات كي يعرف مالكها قيمتها الان.
نستذكر عليق النائب الكسرواني عضو “تكتل التغيير والاصلاح” نعمة الله ابي نصر، عن بيع ارض تلة الصليب ان “هذا القرار صائب، واذا هناك من مسؤولية فهي تقع على القانون وعلى البائع”. ورمىة المسؤولية كاملة على الحكومة الحالية التي على قوله اعطت خلال سنة ما كانت تعطيه الحكومات السابقة من رخص بيع للاجانب خلال شهر واحد”. وها هي كلمة الشعب تتفوق على كل القوانين وكل المسؤوليين من وزراء ونواب، وتكاتف الاهالي حول مطلبهم المحق لبلدتهم دلبتا اعاد اليهم حقهم وحق اولادهم ووطنهم ضاربين عرض الحائط بكل القوانين  المكتوبة.
هنيئاً لكل من ساهم وحرّك هذا الملف الوطني، وهنيئاً لاهالي دلبتا. انتم امثولة يقتدى بها. بعدما تفرّدوا بتواصلهم مع الامير مقرن وتسهيل عملية استعادة الارض ونأي رئيس البلدية بنفسه يعمد الاهالي اليوم الى جمع المبلغ المطلوب للمساهمة باسترجاع الارض وذلك بقيمة 38 دولاراً للمتر الواحد وليس 300 دولار كما كانت هذه الصفقة اللعينة لاغراء البائعين.
لبنان لم يعد يتسع لقصور العرب وثرائهم، والان الارض اهم من كنوز الدنيا، فالوعي والادراك ضروريان عسى الا تتكرر هذه العمليات في مناطق اخرى كي يبقى لنا وطن.

ريتا ابي رعد حاكمة

This entry was posted in Weekly Supplement and tagged , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s