“الاقتصاد اللبناني” في مدوّنة جورجيت سعيد

“لأنو أكيد رح يجي نهار اقتصاد لبنان يرجع يحكي”، أطلقت جورجيت سعيد مبادرة صغيرة على أمل أن تستطيع ولو بمقال أسبوعي أن تغيّر الواقع الاقتصادي في لبنان.
وهي ستحاول  التأثير على قراء مدوّنتها التي أنشأتها في نيسان 2012 من خلال طرح المشاكل الاقتصادية  في لبنان، كما ستطرح الحلول “الواقعية والمنطقية” لها وفق ما شرحت لـ”نهار الشباب”.
قررت سعيد الطالبة في الجامعة اللبنانية أن تتشارك مع العالم  من خلال مدونة “اقتصاد لبنان” بعض الأفكار التي استحصلت عليها في صفوف الجامعة أو من خلال قراءاتها اليومية للأخبار الإقتصادية. تلك الشابة الطموحة التي تختزن من الأفكار التنموية الاقتصادية، لتضعها على مدوّنتها بهدف تطوير بلدها “الذي يعاني الكثير من الأمراض التي تفتك باقتصاده”.
وتعتبر أن المجتمع اللبناني يفتقر الى المعرفة الإقتصادية، لذلك قررت أن تتشارك مع قراء مدوّنتها بعض الأفكار الاقتصادية. “على المجتمع اللبناني أن يرفع المستوى الثقافي والاقتصادي لديه، هذا ما أحاول أن أفعله من خلال كتاباتي على المدونة”.
” اقتصادنا يعاني منذ اعلان دولة لبنان الكبير مشاكل كبيرة، ولم يستطع أحد ايجاد حلول أوالتخطيط لبناء بلد ذي ركيزة اقتصادية متينة”، تضيف سعيد.
وقد أعطتها مدونة “الاقتصاد اللبناني” الفرصة كي تعبّر عن نفسها وتتشارك بالأفكار الاقتصادية الكفيلة بتطوير اقتصاد فحسب.
“أكثر ما يهمني اليوم أن أبدأ من مكان معين كي أعطي وطني شيئا، وأعتبر مدوّنتي منطلقا لتطوير ما لم يستطع أحد فعله في لبنان حتى تاريخه”.
تتميّز المدونة بأنها أُنشئت لتتكلّم عن الاقتصاد فحسب، لكن ذلك لم يمنع سعيد من أن تتطرق الى مواضيع أخرى شرط ربطها بالاقتصاد.
وهي لا تتوجه من خلال كتاباتها الاقتصادية الى القراء اللبنانيين فقط بل الى قراء من كل العالم اذ تكتب مقالاتها اما بالعربية أو بالفرنسية أو بالانكليزية، حتى ان تقسيمات المدوّنة مكتوبة باللغات الثلاث. “أكتب بأسلوب قريب من الناس، يعجبهم”، رغم ثقل الكلام الاقتصادي، وبأسلوبها السهل استطاعت أن تجذب الكثير من القراء في لبنان والعالم رغم حداثة المدوّنة.
وتؤكد سعيد أن “الاقتصاد عنصر أساسي يقوم عليه أي بلد، اذ ان أهم أسباب الحروب على مرّ الزمن هو الجوع، لذلك أسعى من خلال مقالاتي الى أن أسلط الضوء على المشكلة وأطرح بعض الحلول”.
الاقتصاد عالم شاسع جذب سعيد التي بدورها جذبت الكثيرين الى هذا العالم  من خلال مدوّنتها “الاقتصاد اللبناني”، اذ تعتبر أنه  “اذا كان الاقتصاد منيح فنحنا مناح”.

لمتابعة مدونة جورجيت سعيد: http://lebaneseconomy.wordpress.com
رين بو موسى

 

 

 

This entry was posted in Weekly Supplement and tagged , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s