إرث المنزل

وهو لم يزل رئيساً للجامعة، استضاف غسان تويني على مائدته في بيت مري الدكاترة جورج نحاس وجورج حداد وجورج صايغ. وفاتحهم مع تناول القهوة بعبارة: “شو رأيكن نتركلن هالبيت بعد عمر طويل؟”. ضحك الحاضرون، لكن تبين بعد سنوات طويلة ان الرجل لم يكن يمزح. اتصل بالدكتور ايلي سالم وأبلغه تقديم المنزل في بيت مري الى الجامعة ليصبح وقفاً. بالنسبة الى نحاس “الأهم عنده بالنسبة الى البيت غير الذكريات العائلية، الارث الثقافي. يعتبره ارثاً ثقافياً، ولا يريده ان يصبح فيلا لمتمول يقوم بما يريد. قال لنا: تخيلوا عازف بيانو كبير يؤدي موسيقى كلاسيكية والحاضرون يتمتعون بالمنظر (المطل من المنزل)!

This entry was posted in Weekly Supplement and tagged , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s