روجيه مكرزل يُبرهن من خلال شعوب “سامي” في أسوج “العالم صغير ويدفع ثمن كل جريمة نقترفها تجاه الطبيعة”

عندما حان الوقت ليختار المصوّر العالمي روجيه مكرزل الموضوع الذي سيعُالجه ضمن برنامج Fusion journeys المُستمر على شبكة “سي ان ان” الأميركية للتلفزيون حتى 18 الجاري، لم يتردّد كثيراً قبل ان يقرّر السفر إلى غابات لوليا الواقعة شمال أسوج، والمعروفة بالملاذ الآمن لحيوانات الرنّة.

إعتبرها مسألة طبيعيّة أن يُعالج مُشكلة الإحتباس الحراري التي يعانيها العالم، من خلال تسليط الضوء على أبناء شعوب “سامي” الأصليين المُنتشرين في 4 بلدان شمال أوروبا، منها “لوليا”، ويعانون كثيراً تأثيرات التغير المناخي وإن كانوا لم يُشاركوا في تخريب العالم وبيئته. فهم يناضلون يومياً كي يُحافظوا على تقاليدهم وحضارتهم، والأهم انهم يعتاشون من صيد السمك ورعي قطعان الرنّة، وخلال الأعوام المُنصرمة، اختبروا التغيير السلبي الذي أصاب المناخ، لاسيما انهم باتوا عاجزين عن عبور البُحيرات المُتجمّدة، والتي أخذت تذوب مع الوقت، ولم تعد، تالياً، مسألة آمنة ان ينقلوا قطعانهم عبرها. أطلق على السلسلة عنوان “It’s a Small World”، والتقط مئات الصور لأفراد هذه الشعوب الأصليّة، بلباسهم التقليدي والمُزخرف الزاهي، وقد وقفوا على الثلج على خلفية صورة عملاقة لمصنع يغمز إلى ما آلت إليه الأمور في العالم. وكانت هذه الفكرة “المُمسرحة” الطريقة الفضلى، بالنسبة إليه، ليسلّط الضوء على فكرتين، أولاهما ان غالبية الناس المُتضرّرين من الإحتباس الحراري لم يُشاركوا في هذه الجريمة البيئية، وثانيهما، ان المناطق التي تتأذى غالباً ما تكون أبعد مما نتصوّر عن المصدر المُباشر للتلوّث.
وكانت “سي ان ان” قد اختارت 6 من نجوم الإبداع في العالم للقيام برحلة بعيدة عن بلدهم الأم، ليتعرّفوا الى حضارة من اختيارهم تُلهمهم فيخلقون على أثر العيش فيها أياماً عدة، عملاً فنّياً يعكس قضيّة تلخّص رحلة اكتشافهم هذه. يروي في حديث معه في مكاتبه المفتوحة على مداها في الكرنتينا، انه، خلال الأعوام المُنصرمة، عمل على العديد من المواضيع المُنغلقة داخل محيطه، “ولكن اليوم، أشعر ان العالم قرية صغيرة وانه صغير… من خلال عملي، أتنقل خلال بضعة أيام، ما بين القارت الخمس… بنقل من هون لهون… It’s a small world”. وعن هذه التجربة المُمتعة والمُفيدة في آن واحد، يقول: “سافرت إلى الشمال آخذاً معي الصناعة الموجودة في العالم… طبعت المدن على لوحات كبيرة، وانتقلت إلى الطبيعة، لأقف وجهاً لوجه مع الشعوب الأصليين… وكانت، بالنسبة إلي، طريقة مُباشرة لأشرح من خلالها للناس عن موضوع له أهمية كبيرة. وضعت معملاً إفتراضياً وسط هؤلاء الناس الذين يعيشون جنباً إلى جنب مع الطبيعة”.
وفي حين يؤيّد مكرزل التطوّر في العالم، يؤكد “اننا نستطيع جميعاً أن نُساهم في الحفاظ على بيئتنا، وإن من خلال تفاصيل صغيرة. هي مسألة جماعية. لست ضدّ التطوّر ولكنني أدعو إلى صرف طاقات العالم بطريقة ذكية ومدروسة. ليس من الضروري ان تنتسبي إلى جمعية خيرية أو ان تكوني رئيسة لمؤسسة ذات أهداف إنسانية لتساهمي على طريقتك… ما أقوم به هو توعية الناس على موضوع محوري. تصوّري الا يتمكّن أولادنا في المستقبل من ان يلتقوا حيوانات في الطبيعة، التي قد لا تتمكّن من ان تتعافى بسهولة… لا أريد أن يعيش أولادي مُستقبلاً في غرفة مزوّدة الأوكسيجين”.
يطمح مكرزل إلى زيارة أكثر من 12 بلداً في العالم، مُنطلقاً من الفكرة عينها، ومتوسلاً صورة المصنع العملاقة التي كانت زينة المشاهد الخلفية في مشروع  Fusion Journeys، ليُبرهن مدى تأثير التغير المناخي في مُختلف زوايا العالم. ومكرزل واحد من البارزين في عالم التصوير، عمل خلال الحرب الأهلية أكثر من 15 سنة في تصوير الحرب على الجبهة، مُرسلاً صوره إلى وكالتي “سيغما” و”رويترز”، قبل ان ينتقل إلى عالمي الأزياء والإعلانات، حائزاً جوائز عالميّة عريقة، ناشراً مختلف الكتب، ومُقدّماً معارض خاصة عكست أسلوبه الشخصي الذي ينطوي على حرية التعبير والتحرّك. “ما حدا بيوصل لمطرح”، يقول بهدوء، “وإذا كنت قد وصلت إلى مكان أو مرحلة مُعينة، من تاريخ ولادتي حتى الساعة، فهو نتيجة تفاعل مع كل ما عشته من تجارب… الطفولة تنمّي ما يملكه الإنسان بالفطرة… لكل منا عناصر كامنة في شخصيته، والمسألة ترتكز على كيفية إستعمالنا لها”. وفي حين أن حياته حافلة بالمحطات الفنية والإبداعية المحورية، تبرز حادثة واحدة من طفولته، تشي بتعلّقه باكراً بالطبيعة، “كنت في الـ 12 من عمري عندما ربطت نفسي على شجرة كان أحدهم قد قرّر أن يقطعها، بعدما وقفت عائقاً أمام آرمة محلّه… إجوا الدرك وإجوا أهلي… حب الطبيعة له علاقة بالإنسان…وأدّيش إنتِ أداميّة…”.

  • هنادي الديري
This entry was posted in Weekly Supplement and tagged , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s